fbpx

أسباب كثرة حركة الطفل أثناء النوم

تعد حركة الأطفال أثناء النوم من الأمور المزعجة، تابع المقال الاتي للتعرف على أسباب كثرة حركة الطفل أثناء النوم:

تعد حركة الأطفال أثناء النوم من الأمور المزعجة، تابع المقال الاتي للتعرف على أسباب كثرة حركة الطفل أثناء النوم:

أسباب كثرة حركة الطفل أثناء النوم

يعاني العديد من الأهالي من حركة الطفل المستمرة أثناء النوم والذي يعود إلى عدة أسباب، ويمكن أن تشمل ما يأتي:

1. اضطراب حركة الأطراف الدوري (Pediatric Periodic Limb Movement Disorder)

يعد اضطراب حركة الأطراف الدوري أو ما يسمى الرمع العضلي أحد الاضطرابات العصبية التي تصيب الأطفال، وقد تؤثرعلى الدماغ والعمود الفقري مع الأعصاب المتصلة بينهما، إليكم أهم المعلومات حوله في ما يأتي:

  • يؤثر هذا الاضطراب عادة على قدرة الطفل على الاستلقاء ليلًا، كما يؤثر على جودة ومدة النوم، إذ إنه يحدث بشكل لا إرادي وقد يتطور إلى نوبات تشنجية في بعض الأحيان.
  • تعد هذه الحالة أحد الأمور المقلقة لدى العديد من الاباء، إذ يعتقدون أنه نوع من أنواع الصرع، ولكن يكمن الفرق الأساسي بينهما في أن الرمع الليلي يحدث فقط أثناء الليل.
  • لا يدرك معظم الأطفال الحركات التي يقومون بها أثناء الليل، لكن قد تسبب بعض الحركات القوية مثل ثني القدم أو تشنجها إلى إيقاظ الطفل بشكل مفاجئ.
  • لا يعد السبب الدقيق وراء هذا الاضطراب معروف، ولكن قد يرجع ذلك إلى بعض الأسباب المحتملة، مثل: فقر الدم الناتج عن نقص الحديد، أو مشاكلات عصبية ناجمة عن بعض الأمراض العصبية.
  • تحدث هذه الحالة عادة في مراحل النوم الأولى وقد تسببها بعض المحفزات الأخرى، مثل: الضوء، والضوضاء، والحركة، كما أنها تؤثر عادة على كلا الجانبين بشكل متكافئ فقد تسبب انثناء القدمين أو الذراعين في ان واحد.
  • تشفى هذه الحالة في معظم الأحيان تلقائيًا مع التقدم في العمر، ولكن قد تزداد سوءًا عند بعض الأشخاص.

2. هزات أو رعشات النوم

في العادة تحدث هذه الهزات بداية فترة النوم وقد تكون أحد أنواع الرمع الليلي، ولكنها في الواقع لا تعد شائعة بشكل كبير عن الأطفال بل تكون أكثر شيوعًا عن الأشخاص البالغين.

3. متلازمة تململ الساقين

تعد متلازمة تململ الساقين أو ما يعرف أيضًا بمتلازمة ويليس إكبوم (Willis-Ekbom) حالة عصبية تولد دافعًا لا يمكن مقاومته لتحريك الساقين.

قد تحدث هذه الحالة عند معظم الأشخاص، ولكنها تكون أكثر شيوعًا عند الأطفال، وقد تسبب عدد من اضطرابات النوم كما يمكنها أن تزيد من حركة الطفل أثناء النوم.

 

في العادة يعاني الأطفال المصابون بهذه المشكلة من استيقاظ مفاجئ في الليل، وقد يسبب حدوث أرق شديد واضطرابات أخرى في النوم.

4. اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه

تشير بعض الأدلة أن معدل حركة الأطفال المصابين باضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه تزداد خلال النوم مقارنة بالأطفال الاخرين، ما يجعله أحد أهم أسباب كثرة حركة الطفل أثناء النوم.

5. تناول بعض الأدوية

إذ يمكن أن يسبب تناول بعض الأدوية زيادة حركة الطفل، مثل: مضادات الاكتئاب، وغالبًا ما تتحسن الحالة بعد التوقف عن تناول الدواء.

نصائح للتخفيف من كثرة حركة الأطفال أثناء النوم

من المهم معرفة أنه لا يمكن التحكم بحركة الطفل بشكل تام، ولكن يمكن اتباع بعض النصائح التي تقلل من حركة الطفل أثناء النوم، مثل ما يأتي:

  • عدم قيام الطفل بأية أنشطة حيوية تحتاج لحركة كبيرة قبل النوم، مثل: الرياضة، واللعب، وغيرها.
  • منع الطفل من شرب أية أنوع من أنواع الكافيين قبل النوم بفترة كافية، مثل: الشاي، والمشروبات الغازية، والقهوة.
  • تجنب إعطاء الطفل لأية أدوية قد تسبب زيادة حركة الطفل بشكل كبير.
  • إنشاء روتين يومي قبل النوم كشرب أحد أنواع الأعشاب المهدئة وقراءة كتاب معين.
  • ضرورة إطفاء الأنوار عند النوم، إذ تشير بعض الأدلة أن الضوء يجعل النوم أكثر صعوبة كما يزيد من سرعة الاستيقاظ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *